قوانين المُنْتَدَيات.

النتائج 1 إلى 6 من 6

الموضوع: "قصة الأعمى وزوجته

  1. #1
    الاعضاء
    تاريخ التسجيل
    08-21-16
    الدولة.
    دمشق قلب العروبة
    العمر.
    44
    المشاركات
    12
    معدل تقييم المستوى
    0

    "قصة الأعمى وزوجته

    السلام عليكم ورحمة الله. أخواني أخواتي في هذى الصرح الراءع. أنقل لاكم القصة الجميلة فيها عبرة كبيرة

    "قصة الأعمى وزوجته
    في يوم من الأيام تزوج شاب من فتاة رائعة الجمال، جمالها ساحر يخطف القلوب، وقد عشقها إلى حد الجنون، وقضى معا أجمل أيام حياتهما، وذات يوم سافر الزوج في رحلة عمل استمرت عشرة أيام، وبينما كان الزوج مسافراً أصيبت الزوجة الجميلة بمرض في وجهها قد شوه جمالها تماماً عفانا وعفاكم الله، وفي ذلك الوقت كان زوجها لا يزال في رحلة عمله ولا يعلم بمرضها بعد، وقد خافت كثيراً أن تخبره فيكرهها.
    بعد انتهاء رحلة العمل، انتظرت الزوجة زوجها وهي في حالة خجل وخوف شديد بسبب مرضها ووجهها الذي أصبح في قمة القبح والبشاعة، عاد الزوج إلى المنزل وبمجرد أن رأى زوجته احتضنها بشده وهو يبكي ويخبرها أن قد تعرض لحادث وأصيب اصابة خطيرة وقال له الأطباء أنه قد فقد بصره ولن يرى أبداً بعد الآن، بكت الزوجة كثيراً حزناً على ما أصاب زوجها، ولكن كانت في داخلها تحمد الله كثيراً على أن زوجها لم يرى مدا بشاعتها ولن يكرهها .
    تابع الزوجين حياتهما بنفس العشق والمحبة والود بينهما، والزوجة قد فقدت جمالها بينما الزوج أصبح اعمى، إلى أن ماتت الزوجة بسكتة قلبية ، عندما انتهت مراسم الدفن والعزاء، وقف الزوج الاعمى يبكي على قبر زوجته حزيناً متألماً على فقدانها، وكان هناك شخصاً يراقبه من بعيد لأنه يعلم قصة حبهما الرائعة، بعد مرور عدة ساعات، تحرك الزوج سائراً وحده، فتعجب الرجل واقترب منه قائلاً إلى أين تتجه، ؟ فأجاب الرجل في بساطة : سأعود إلى منزلي، فقال الرجل :وكيف ستستطيع المغادرة بمفردك وأنت لا تبصر، دعني أساعدك، ابتسم الزوج في حزن شديد وهو يقوم :لا أنا في الحقيقة أبصر جيداً، ولم اصيب بالعمى يا صديقي، ولكنني تظاهرت بذلك طوال سنوات أما زوجتي حتى لا اجرحها عندما علمت بمرضها .. لقد كانت نعمة الزوجة ونعم الصديقة ونعم الأخت والأم، وخشيت أن تصاب بالإحباط والحرج من مرضها الذي لا ذنب لها فيه، فتظاهرت بالعمى". [منقول]
    اللهم اجعلني خيراً مما يظنون ، ولا تؤاخذني بما يقولون ، واغفر لي ما لا يعلمون
    الفنان محمد الجندلي أبو المجد سوريا الحبيبة

  2. #2
    مدير عام
    تاريخ التسجيل
    01-25-16
    المشاركات
    1,342
    معدل تقييم المستوى
    10

    رد: "قصة الأعمى وزوجته

    سبحان الله قبل ثلاثة أو أربعة أيام كنت بسأل عنك أبو المجد أحد الأصدقاء حسن حصرم كان معنا بمكالمة مرحب بيك وقصة شاعرية رائعة لاكن هل ممكن نجدها هذه الأيام
    قليلٌ دائمٌ خير من كثيرٍ منقطعٍ.

  3. #3
    المدير العام
    تاريخ التسجيل
    01-27-16
    المشاركات
    3,211
    معدل تقييم المستوى
    10

    رد: "قصة الأعمى وزوجته

    تحياتي لك أخي وصديقي أبو المجد، قصة جد رائعة، ونأمل أن نلاقي رجالا أوفياء ونساءً وفياتي في واقعنا اليوم.

  4. #4
    المدير العام
    تاريخ التسجيل
    01-27-16
    المشاركات
    816
    معدل تقييم المستوى
    10

    رد: "قصة الأعمى وزوجته

    هذا من المستحيلات الثلاث قد اوجدناه وهو الخل الوفي روعاتك

  5. #5
    الاعضاء
    تاريخ التسجيل
    08-21-16
    الدولة.
    دمشق قلب العروبة
    العمر.
    44
    المشاركات
    12
    معدل تقييم المستوى
    0

    رد: "قصة الأعمى وزوجته

    السلام عليكم. احبتي الكيرام أصدقائي الأوفياء بارك الله فيكم وأشكركم على المروووووووووووور الكريم وأوعدكم بي أن أكون معكم وأرجع لي نشاطي الصابق أفيد وا أستفيد منكم تحياتي العطيرا.
    اللهم اجعلني خيراً مما يظنون ، ولا تؤاخذني بما يقولون ، واغفر لي ما لا يعلمون
    الفنان محمد الجندلي أبو المجد سوريا الحبيبة

  6. #6
    الاعضاء
    تاريخ التسجيل
    07-10-16
    الدولة.
    فلسطين
    العمر.
    25
    المشاركات
    432
    معدل تقييم المستوى
    59

    رد: "قصة الأعمى وزوجته

    السلام عليكم.
    الله الله الله.
    أولً قبل التعليق تحياتي أخي أبو المجد وربنا يحفظكم بسوريا الحبيبة ويصلح ذات البين والبال وتعود سوريا عربية حرة.
    أما تعقيبي فهو قمة الوفاء والإخلاص أن تجد علاقة كهذه لا يكدرها صفو جمال أو أهل أو مجتمع أو نحو ذلك من المعيقات والمفرقات التي قد تعتري أي علاقة زوجية فهذا نموذج ممتاز وقلما تجده وأضم صوتي لبدر فقليل ما نجد من نحب ونخل وإن وجدنا فهناك معيقات ومعيقات والله يقدر لنا ولكم كل خير.
    تحية.
    إذا تساقطت أوراق الأشجار في الخريف. فسوف تعود وتُورِق في الربيع. وتمضي الحياة. ما بين خريفٍ. وَرَبيع
    صَّلُو عَلى الحبيب. نُفُوسُكُمْ تَطِيْب.
    رائد راغب. هاوي. وباحث. ومتابع. ومتخصص في علوم الطقس. والمناخ. والطبيعة. أرحبُ بالجميع.
    للتواصل. والاتصال بي. ضيفوني على الحساب التالي. skype love24112011

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المشابهة.

  1. "هل جزاء الإحسان إلا الاحسان" "قصة قصيرة"
    بواسطة أبو علاء الشافعي في المنتدى المنتدى العام
    مشاركات: 1
    آخر مشاركة: 08-08-2017, 02:56 PM
  2. أحكام الأعمى في الفقه الإسلامي
    بواسطة عبده محمد في المنتدى منتدى الكتب الصوتية
    مشاركات: 2
    آخر مشاركة: 06-21-2017, 03:03 AM
  3. لا تخسرو الجنه العظيمه .... اذا كانت بجانبكم . "قصة قصيرة"
    بواسطة أبو علاء الشافعي في المنتدى المنتدى العام
    مشاركات: 4
    آخر مشاركة: 05-19-2017, 04:03 AM
  4. مشاركات: 7
    آخر مشاركة: 04-02-2017, 09:03 AM
  5. الطريق إلى الفردوس الأعلى
    بواسطة نور اليقين في المنتدى المنتدى الإسلامي
    مشاركات: 1
    آخر مشاركة: 05-02-2016, 09:26 AM

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  
تابعنا على facebook تابعنا على twitter قَناةُ الYouTube